التخطي إلى المحتوى

شبكة الصدى الإخبارية – اختارت إسرائيل للمرة الأولى فيلما عربيا بالكامل ليمثلها في مسابقة الأوسكار هذا العام، في فئة الأفلام غير الناطقة بالإنجليزية.

وحصد فيلم “ساند ستورم” أو “عاصفة رملية”، الذي يتناول حياة أسرة بدوية عربية مهمشة داخل المجتمع الإسرائيلي في إطار درامي، ست جوائز “أوفير” السينمائية، التي تعتبر أرفع جوائز سينمائية في إسرائيل.

وحصد الفيلم أيضا الجائزة الكبرى للجنة التحكيم في مهرجان “صندانس” السينمائي في قسم الدراما العالمية.

وشهد حفل توزيع جوائز “أوفير” أزمة كان بطلها وزير الرياضة والثقافة الإسرائيلي ميري ريجف، الذي انسحب من الحفل خلال قراءة قصيدة للشاعر الفلسطيني محمود درويش، قبل أن يعود للمنصة مجددا، وهو ما جعل ممثلتين عربيتين ترفضان الصعود على المنصة خلال تواجده عليها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *